تأثير تتبع السعرات الحرارية على صحتك والتحكم في الوزن

Kalori Takibinin Sağlığınıza ve Kilo Kontrolüne Etkisi

 في الوقت الحاضر، أصبحت الحياة الصحية والتحكم في الوزن من القضايا ذات الأولوية لكثير من الناس. ومن أهم الأدوات في هذا الصدد هو تتبع السعرات الحرارية. يعد تتبع السعرات الحرارية إحدى الطرق لزيادة الوعي الغذائي لديك ومراقبة صحتك.


لماذا يجب عليك تتبع السعرات الحرارية؟


إدارة الوزن: يساعدك تتبع السعرات الحرارية في الحفاظ على الوزن تحت السيطرة. إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن، فأنت بحاجة إلى خلق عجز في السعرات الحرارية عن طريق الحد من تناول السعرات الحرارية اليومية. تتبع السعرات الحرارية هو أداة يمكنك استخدامها لحساب هذا العجز.


الأكل الصحي: يساعدك تتبع السعرات الحرارية على فهم مكونات الأطعمة التي تتناولها. حتى تتمكن من اتخاذ خيارات صحية. على سبيل المثال، من الأسهل اختيار الأطعمة المغذية بدلاً من الوجبات الخفيفة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية ولكنها ذات قيمة غذائية منخفضة.


التغذية الواعية: يساعدك تتبع السعرات الحرارية على فهم ما تأكله ولماذا. هذا يساعدك على تطوير عادات الأكل الواعية. يمكنك أن تفهم بشكل أفضل الأكل العاطفي أو تناول الطعام على عادات الطيار الآلي.


كيفية تتبع السعرات الحرارية؟


يمكنك اتباع هذه الخطوات المهمة عند البدء بتتبع السعرات الحرارية:


التحقق من الملصقات الغذائية: تحتوي الملصقات الغذائية الموجودة على الجزء الخلفي من الأطعمة على معلومات مهمة ستسهل عليك تتبع السعرات الحرارية. فهو يوفر معلومات حول حجم جزء المنتج وعدد السعرات الحرارية والقيم الغذائية.


تسجيل قيم المغذيات الكبرى والصغرى: بالإضافة إلى تتبع السعرات الحرارية، من المهم تسجيل قيم المغذيات الكبرى والصغرى للأطعمة، مثل البروتين والكربوهيدرات والدهون والألياف. هذا يساعدك على الحفاظ على نظام غذائي متوازن.


انتبه إلى أحجام الأجزاء: إن قياس أجزاء الطعام بدقة يضمن دقة حساب السعرات الحرارية. كما أنه يساعدك على تجنب الإفراط في تناول الطعام.


استخدم ميزان المطبخ الرقمي: يمكنك استخدام ميزان المطبخ الرقمي لقياس وتتبع الطعام بدقة. وهذا يجعل التحكم في الجزء أسهل.


أخطاء يجب تجنبها عند تتبع السعرات الحرارية:


فيما يلي الأخطاء الشائعة التي يجب عليك تجنبها عند تتبع السعرات الحرارية:


لا تعتمد على ذاكرتك: استخدم تطبيق تتبع السعرات الحرارية بدلاً من الاحتفاظ بالسعرات الحرارية التي تستهلكها في ذاكرتك. قد تكون دقة الذاكرة محدودة.


لا تبالغ في استهلاك الأطعمة ذات المظهر الصحي: تذكر أن بعض الأطعمة ذات المظهر الصحي لها أيضًا حجم حصة محدود. من المهم متابعة السعرات الحرارية لكل طعام.


لا تنس الوجبات الخفيفة: ضع في اعتبارك كل ما تتذوقه خلال اليوم، وخاصة الوجبات الخفيفة. هذا سيمنعك من فقدان السعرات الحرارية المخفية.


لا تقلل من أهمية التمارين الرياضية: في حين أن تتبع السعرات الحرارية يركز فقط على الوجبات، تذكر أن النشاط البدني له أيضًا تأثير كبير على التحكم في الوزن والصحة.


ونتيجة لذلك، فهو أداة لا غنى عنها لتتبع السعرات الحرارية والتحكم في الوزن والتغذية الصحية. ومع ذلك، لا ينبغي أن ننسى أسلوب الحياة المتوازن وعادات الأكل في هذه العملية. يوصى دائمًا باستشارة أحد الخبراء لإنشاء خطة تناسب احتياجاتك الخاصة والحفاظ عليها.

المدونات ذات الصلة